يوم الأحد 6 كانون الأول/ ديسمبر 2009، نجح البرلمان العراقي أخيراً في إقرار قانون انتخابي لانتخابات العام 2010. وقد وافق مجلس الرئاسة بسرعة على هذا الإجراء، الذي جاء نتيجة لمفاوضات حساسة بين كبار المشرعين العراقيين.
 
كانت القضايا الأكثر إثارة للجدل هي توزيع المقاعد النيابية بين المحافظات، وعدد وتوزيع المقاعد التعويضية ومقاعد الأقليات، والتي قسمت على أحزاب صغيرة جداً  ليس بمقدورها الفوز في الانتخابات في أي محافظة بعينها، لكنها تكسب حصة كبيرة كافية من الأصوات على المستوى الوطني للفوز بمقعد في البرلمان.

  • سيتألف البرلمان المكون من 325 مقعداً من 310 مقاعد للمحافظات، وثمانية مقاعد للأقليات ، وسبعة مقاعد تعويضية.

  • سيتم توزيع مقاعد المحافظات على أساس أعداد السكان الخاصة بوزارة التجارة لعام 2005 (استناداً إلى البطاقة التموينية)، مع إضافة  معدل نمو سكاني بواقع  2.8 ٪ بالنسبة إلى جميع المحافظات.

  • العراقيون الذين يعيشون في الخارج سوف يصوتون لصالح ممثلي محافظاتهم الأصلية، مع عدم منحهم وضعا خاصا.

  • مقاعد الأقليات سيتم توزيعها على النحو التالي: خمسة مقاعد مسيحية سيتم التنافس عليها داخل منطقة وطنية واحدة مخصصة للمسيحيين. بالإضافة إلى ذلك، سوف يتم تخصيص مقعد واحد لليزيديين في نينوى، ومقعد واحد للصابئة في بغداد، ومقعد واحد للشبك في نينوى.

  • المقاعد التعويضية السبع الباقية سيتم توزيعها بين الأطراف التي قدمت أداءً جيداً على المستوى الوطني ولكنها لم تفز بأي مقاعد على مستوى المحافظات:
     
المحافظة انتخابات 2005 انتخابات 2010
بغداد 59 68
نينوى 19 31
البصرة 16 24
ذي قار 12 18
بابل 11 16
السليمانية 15 17
الأنبار 9 14
أربيل 13 14
ديالى 10 13
كركوك 9 12
صلاح الدين 8 12
النجف 8 12
واسط 8 11
القادسية 8 11
ميسان 7 10
دهوك 7 10
كربلاء 6 10
المثنى 5 7
المقاعد التعويضية 45 15
المجموع 275 325