فارع المسلمي باحث غير مقيم في مركز كارنيغي للشرق الأوسط، تتركز أبحاثه على السياسات اليمنية والخليجية. هو رئيس مركز صنعاء للدراسات الاستراتيجية، وهو مركز أبحاث يتولى قيادته شباب ويهدف إلى تقديم مقاربة جديدة للقضايا اليمنية والإقليمية.

سافر المسلمي مؤخراً إلى اليمن وزار مناطق متعددة في أنحاء البلاد للحصول على رؤية أفضل للوضع على الأرض هناك، كما مرّ في عُمان، التي شكّلت مادة لمقال قام بكتابته في وقت سابق من هذا الأسبوع يحمل العنوان "سيدة سياسة الوَسَطْ". التقت "ديوان" المسلمي مطلع آب/أغسطس للاطلاع على وجهات نظره المرتبطة بزيارته إلى اليمن.