سامي مبيّض

باحث زائر في مركز كارنيغي للشرق الأوسط
سامي مبيّض باحث زائر في مركز كارنيغي للشرق الأوسط، ومحلّل سياسي ومؤرّخ، تتركّز أبحاثه على سورية ولبنان والعراق والصراع العربي-الإسرائيلي. وهو أيضاً باحث زميل في جامعة ساينت أندروز في اسكتلندا، وأحد مؤسّسي مركز الدراسات السورية التابع لها.
التحصيل العلمي

إجازة من الجامعة الأميركية في بيروت؛ دكتوراه من جامعة إكستر Exeter

لغات
  • Arabic
  • English

سامي مبيّض لم يعد مع مؤسسة كارنيغي.

كان سامي مبيّض باحث زائر في مركز كارنيغي للشرق الأوسط، ومحلّل سياسي ومؤرّخ، تتركّز أبحاثه على سورية ولبنان والعراق والصراع العربي-الإسرائيلي. وهو أيضاً باحث زميل في جامعة ساينت أندروز في اسكتلندا، وأحد مؤسّسي مركز الدراسات السورية التابع لها. 

بين العامين 2006 و2012، تولّى مبيّض رئاسة تحرير المجلة السورية الأولى الناطقة بالإنكليزية، "فورورد" Forward Magazine، التي تصدر شهرياً. وفي العام 2004، ساهم في تأسيس موقع SyrianHistory.com، الذي لايزال يتولّى رئاسة تحريره، وهو المتحف الأول من نوعه على شبكة الإنترنت الذي يتناول التاريخ السوري. من العام 2000 حتى العام 2001، شغل مبيّض منصب رئيس مكتب صحيفة "دايلي ستار" Daily Star في سورية، وهو يدرّس، منذ العام 2005، مادة العلاقات العامة في جامعة القلمون في سورية، التي يشارك حالياً في عضوية مجلس أمنائها. هو نائب رئيس مركز هيكل للإعلام في سورية .

لمبيّض كتب عدة، منها "دمشق بين الديمقراطية والدكتاتورية" Damascus Between Democracy and Dictatorship (منشورات University Press of America، 2000)؛ و"فولاذ وحرير: رجال ونساء صنعوا سورية 1900-2000" Steel & Silk: Men and Women Who Shaped Syria 1900-2000 (منشورات Cune Press، 2005)؛ و"جورج واشنطن سورية: صعود وسقوط شكري القوتلي" The George Washington of Syria: The Rise and Fall of Shukri al-Quwatli (منشورات دار الذاكرة، 2006)؛ و"سورية والولايات المتحدة: من ويلسون إلى آيزنهاور" Syria and the USA: From Wilson to Eisenhower (منشورات IB Tauris، 2012). إضافةً إلى ذلك، يكتب مبيّض مقالات أسبوعية في Gulf News وAsia Times وHuffington Post، كما له كتابات في العديد من المنشورات مثل صحيفتَي Al-Ahram Weekly وWashington Post.

ملاحظة

أنتم تخرجون الآن من موقع مركز كارنيغي-تسينغوا للسياسة العالمية وتدخلون موقعاً عالمياً آخر لكارنيغي.

请注意...

你将离开清华—卡内基中心网站,进入卡内基其他全球中心的网站。