الاصدارات

إبحث في منشورات كارنيغي بحسب
  • نواقص الانتخابات المصرية: تسلط النخبة ومعاناة المعارضة

    من الخطأ قصر النقاش حول نواقص الانتخابات البرلمانية القادمة في مصر على العناصر غير الديموقراطية والمقيدة للتنافسية الحاضرة في الإطار الدستوري والقانوني الناظم للانتخابات. فثمة نواقص أخرى بالغة الأهمية أيضاً تدلل عليها بعض مشاهد السباق الانتخابي الراهن وتتجاوز في ما خص مسبباتها ومفاعيلها ثنائية تسلط النخبة ومعاناة المعارضة.

  • اليمن بحاجة إلى أكثر من دعمنا العسكري

    على الولايات المتحدة والمجتمع الدولي أن يتجنّبا أن تُغرِق الجهود الفورية المبذولة لمواجهة الإرهاب ما هو أكثر أهمية، أي المساعدة التنموية على المدى الطويل وتدابير بناء القدرات في اليمن.

  • لماذا يتعثّر مسار الإصلاح في العالم العربي؟

    يمثّل الركود السياسي تحدياً ملحاً في العالم العربي. يحدّد مروان المعشّر العقبات والتحديات الرئيسة التي تحول دون الإصلاح في المنطقة، إضافةً إلى كيفية تحقيق التقدّم في مسارَي التنمية والإصلاح السياسي في الدول العربية.

  • كان العرب قادة المعرفة العالمية، فهل نستطيع استعادة الدور ثانية؟

    قبل ثمانية قرون مضت كان العرب رواد العالم في مجال العلم والتكنولوجيا، لكنهم اليوم في عداد من هم أسفل القائمة. والسبب في ذلك هو نقص المعرفة التي تُعدّ أساس القوة الثقافية والاقتصادية والوطنية، إضافةً إلى الحاجة لبناء مراكز المعرفة بهدف إعادة إشعال شرارة الفكر العربي والإبداع وبناء مستقبل حضاري جديد.

  • مصر قبيل الانتخابات البرلمانية.. الخوف على الحريات الإعلامية والصحفية

    أدّت التعديلات الأخيرة التي تمّ إدخالها إلى قوانين وسائل الإعلام المصرية، وازدياد تعرّض الحكومة للصحفيين البارزين المستقلين إلى تعزيز التكهنات بأن هذا القمع لحرية الإعلام مرتبط باستحقاق الانتخابات البرلمانية التي ستتمّ في شهر نوفمبر القادم.

  • مصر: الحريات الإعلامية في موسم الانتخابات البرلمانية

    يتزايد الخوف على الحريات الإعلامية والصحافية في موسم الانتخابات في مصر، بعد اتخاذ الحكومة خلال الأسابيع القليلة الماضية سلسلة من القرارات والإجراءات ذات الطبيعة التقييدية الواضحة، وفي طليعتها التضييق على وسائل ومحطات إعلامية وفضائية بالإضافة إلى خدمة رسائل المحمول المجمَّعة.

  • الجيش اللبناني: ضحية الطبقة السياسية

    • Nadim Hasbani
    • 07 تشرين الأول/أكتوبر 2010
    • نشرة الإصلاح العربي

    في غضون السنوات القليلة الماضية، وجد الجيش اللبناني نفسه في سياق وطني مستقر نسبياً، للمرة الاولى منذ حقبة السبعينيات. وبالتالي، يتعيّن على الجيش اغتنام هذه الفرصة لتدشين أقنية حوار مع القادة السياسيين، بهدف إقناعهم بالتفكير بالتطويرات العسكرية بعيدة المدى في لبنان وأيضاً بتمويل هذه التطويرات.

  • تحديات ثلاثة تهدد الدولة العربية بالانهيار

    تتعرض الدولة ومؤسساتها في مناطق مختلفة من العالم العربي لتحديات عميقة تتراوح بين خطر انهيار أو فشل مؤسسات الدولة وبين الحاجة إلى تحديث وتطوير أنظمة الحوكمة بهدف تلبية متطلبات المواطنين في القرن الحادي والعشرين.

  • حالة مصر: دروس الموضوعية من الصحافة الرسمية

    يتناول هذا المقال حالة الصحافة الرسمية في مصر وإمعانها في تجاهل الحقائق ومقاربة أوضاع مصر بتحايلية هدفها الوحيد هو تجميل صورة النظام وإلهاء الرأي العام عن إخفاقاته. كما ينتقد الكاتب اتهام الصحافة الرسمية لمنتقدي سياسات وخيارات النظام تارةً بعدم المعرفة وتارةً بالثورية الحالمة في مسعى لتسفيه مقولاتهم ونزع صدقتيها.

  • لبنان: بين المحكمة ودولة الطائف

    يُهدد التوتر الراهن حيال المحكمة الدولية الخاصة بلبنان بدفع البلاد ليس فقط إلى مشاحنات ومواجهات سياسية وأمنية ولكن الى زعزعة ما تبقى من مقومات الدولة واتفاق الطائف.

  • دول الخليج على سُلم التنافسية: نتائج متقدمة.. لكن هشاشة في الأفق

    يتوجّب على دول الخليج التي حققت تقدما يشهد لها به في مجال تطوير بنياتها التحتية، أن تنتقل الى تخطيط مستقبلي يهدف الى تطوير الانسان وبناء قدراته العلمية والمهنية من أجل ضمان مستقبل تنافسيتها في مصاف الدول.

  • البكاء على أطلال تحولات ديموقراطية لم تتم

    إزاء مشهد عربي خيوطه الناظمة هي العنف داخل المجتمعات والتوترات الطائفية - المذهبية وشبح الصراعات والحروب الإقليمية، بات الحديث عن مفردات كالديمقراطية وحقوق الإنسان والتعددية والحريات العامة أشبه ما يكون ببكاء على أطلال تحولات لم تكتمل، إما لعدم مواءمة الظروف الداخلية والإقليمية أو نتيجةً لتأثير الخارج على المجتمعات العربية وإفشال فرص بزوغ الديموقراطية فيها.

  • ثمانية أسباب لدعوة المعارضة لمقاطعة انتخابات مجلس الشعب المقبلة

    يعرض هذا المقال ثمانية أسباب تدفع أحزاب وحركات المعارضة المصرية إلى مقاطعة انتخابات مجلس الشعب المقبلة، أهمّها القيود القانونيّة والأمنيّة المفروضة على قوى المعارضة من قبل الحزب الوطني الحاكم، وانحسار الاهتمام الدولي بقضية الديمقراطيّة والإصلاح في الدول العربيّة، بالإضافة إلى غياب توافق أحزاب وحركات المعارضة على برنامج إصلاحات ديمقراطيّة موحّد.

  • فضيلة التعددية حين يساء التعامل معها: حالتا مصر ولبنان

    تُمعن النخب السياسية والإعلامية في مصر ولبنان في سوء تعاملها مع التكوين التعددي للفضاء العام وما يوفّره من ساحات علنية للتعبير الحر عن الرأي. ويعود ذلك إلى عجز النخب السياسية والإعلامية عن توظيف هذه الساحات لإدارة نقاش مسؤول حول القضايا الكبرى للمجتمع والسياسة، بالإضافة إلى استسلامها المستمر لخطابات التحايل الشعبوي وللمقولات الاختزالية.

  • صيغة الحكومات الائتلافية في الدول العربية: دروس سويسرية؟

    يمكن لحكومة ائتلاف وطني، مثل تلك التي في سويسرا، أن تسمح للعالم العربي بضمّ قطاع واسع من الأحزاب والجماعات في حكومة تقاسم سلطة من شأنها أن تعزّز شعور الجميع بالأمن والمشاركة.

  • مقاربة إقليمية للمحادثات الفلسطينية-الإسرائيلية

    من البديهي أنه ما مِن حلول سهلة للنزاع العربي-الفلسطيني. ولا تتوفّر اليوم الشروط الضرورية للتوصّل إلى تسوية فلسطينية إسرائيلية منفصلة، كما من المستبعد أن تغيرّ أي مفاوضات جديدة بين الطرفين هذه الشروط. إلا أن التسوية الإقليمية ممكنة ومرغوب فيها لدى الطرفين.

  • المعارضة وانتخابات مصر: دفاعاً عن خيار المقاطعة

    بعد تغير البيئة الدولية والإقليمية ونجاح نظام الحكم في مصر في تشديد قبضته السلطوية على السياسة والسيطرة على المعارضة ورفضه تقديم حد أدنى من ضمانات نزاهة الانتخابات وشفافيتها، يبدو أنّ خيار المقاطعة والامتناع عن تقديم صك زائف للشرعية الديموقراطية هما الأنجع في مقاومة السلطوية والأكثر قرباً من تفضيلات أغلبية المصريين.

  • حوار ثقافات من نوع خاص جداً

    يتمحور هذا المقال حول الفوارق الاجتماعية والثقافية بين حضارتين مختلفتيْن، وينطلق الكاتب من تجربته مع ولدَيه ليفسّر كيف أنّ الاختلافات الثقافية بين الشرق والغرب يمكن أن تعيق التنمية والتقدّم خصوصاً في البيئة غير الحاضنة للتنوّع والاختلاف.

  • المغرب ينجح في الحدّ من الفقر: الدروس المستفادة

    سجّل المغرب إنخفاضاً هاماً في معدّل الفقر خلال العقد الماضي. وعلى الرغم من أنه لا يزال بعيداً عن تقديم نموذج مثالي، إلا أنه بإمكان البلدان العربية الأخرى أن تستفيد من تجربته.

  • القمة السعودية - السورية في بيروت تهدّىء الأزمة لكنها لا تحلّها

    حَضّت الزيارة المشتركة للعاهل السعودي والرئيس السوري إلى بيروت الأطراف اللبنانيين على التهدئة والتعاون، لكنها عجزت عن تقديم حل للأزمة. ولا يزال الحريري وحزب الله على طرفي نقيض حول قضية المحكمة، والقمة لم تستطع تضييق الهوّة، بل وفّرت فقط بعض الوقت لتبيّن ما إذا كانت الوساطة السورية والسعودية ستتمكن من بلورة تسوية ما.

Diwan

تحميل التطبيق

ابقوا على تواصل مع "ديوان" عبر هذا التطبيق المخصّص للهواتف الذكية العاملة بنظامَي iOS وAndroid.

للاشتراك في
إعلانات كارنيغي

معلومات شخصية
ملاحظة

أنتم تخرجون الآن من موقع مركز كارنيغي-تسينغوا للسياسة العالمية وتدخلون موقعاً عالمياً آخر لكارنيغي.

请注意...

你将离开清华—卡内基中心网站,进入卡内基其他全球中心的网站。