عطّل وباء كوفيد-19 جميع مناحي الحياة البشرية على نحو غير مسبوق، إذ حصد أرواح ملايين الأشخاص حول أنحاء العالم، ودفع الحكومات إلى فرض إجراءات الإغلاق العام، متسبّبًا بإبطاء النشاط الاقتصادي. ولم تنحسر تبعات هذا الوباء بعد، إذ لا يزال يهدّد بعرقلة الاقتصادات بشكل أكبر، وإشعال فتيل الاحتجاجات والحروب الأهلية، ناهيك عن توسيع الفجوة المتنامية أساسًا بين الأغنياء والفقراء.

تسلّط هذه الجلسة الضوء على التداعيات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية الطويلة الأمد لوباء كوفيد-19، وتعرض الخيارات السياسية المتاحة لتحقيق النمو وإرساء الاستقرار.

تُعقد هذه الندوة يوم الأربعاء الواقع في 8 كانون الأول/ديسمبر من الساعة 4:15 حتى الساعة 5:30 من بعد الظهر بتوقيت بيروت. يُجرى النقاش باللغة الإنكليزية.