يعقد مركز مالكوم كير–كارنيغي للشرق الأوسط مؤتمره السنوي السادس بعنوان "صدى الأزمات المتتالية: آفاق العام 2023"، وذلك يومَي الأربعاء والخميس 7 و8 كانون الأول/ديسمبر 2022. يتألف المؤتمر من عشر جلسات تلقي نظرة استشرافية على أبرز التحديات التي قد يشهدها العالم في العام 2023، وسيتسنّى لكم متابعتها أيضًا على شبكة الإنترنت. تتناول محاور هذا المؤتمر التطورات الراهنة والمتنوعة، بدءًا بالاقتصاد العالمي العليل، ثم النزعات الشعبوية حول العالم وتنامي السلطوية، ومرورًا بالطبيعة المترابطة لقضايا تغيّر المناخ والنزاعات والأمن الغذائي، ومرورًا بتأثيرات التنافس المتزايد بين القوى العظمى في مجال الفضاء، وديناميكيات القوة المتغيّرة في منطقة الهندي-الهادئ، ووصولًا إلى التفاعلات بين مختلف القوى الإقليمية في منطقة الشرق الأوسط، بما في ذلك تحالفاتها، وحروبها بالوكالة، والتوترات التي تعتري العلاقات في ما بينها. 
يجمع مؤتمرنا هذا العام، على غرار دوراته السابقة، كوكبةً من الباحثين والخبراء من مختلف مراكز كارنيغي حول العالم، أي بيروت وبيجينغ وبروكسل ونيو دلهي وواشنطن، إضافةً إلى خبراء من خارج كارنيغي، لفتح النقاش حول الشؤون الدولية الراهنة، مع تركيز خاص على أبرز القضايا والتحديات والهواجس التي يتوقّعون أن يحملها معه العام المقبل.
يُجرى هذا المؤتمر باللغة الإنكليزية ويُبثّ مباشرةً على صفحتنا على فايسبوك ويوتيوب

 شكر خاص لمؤسسة كونراد اديناور مكتب لبنان على دعمهم.