نشر أحمد ناجي، عبر موقع كارنيغي، تحليلاً في الذكرى الخامسة للتدخل الذي ينفذه التحالف العربي بقيادة السعودية في اليمن. يتولى ناجي، الباحث غير المقيم في مركز كارنيغي للشرق الأوسط، تغطية مختلف أبعاد النزاع اليمني لصالح مؤسسة كارنيغي، وصدر له مؤخراً مقال في ديوان عن "الحدود الداخلية" وبروزها على نحوٍ متزايد في اليمن. يمكن تلخيص رؤيته حول الحملة التي ينفّذها التحالف بقيادة السعودية بما يلي: "لم يحقق التحالف بعد هدفه المعلَن، أي إلحاق الهزيمة بجماعة الحوثيين وإرساء سلطة الحكومة الشرعية من جديد. وبدلاً من ذلك، أصبح التحالف السعودي مُفككاً بسبب صراعات المصالح والرؤى بين الأطراف المنضوية في إطاره، ما أتاح للحوثيين التقدّم على جبهات عدة".