آراز بادروس مساعدة برامج في مركز كارنيغي للشرق الأوسط في بيروت. نجحت مؤخراً في إقناع نواب لبنانيين بتقديم مسودة قانون إلى البرلمان من أجل تخصيص يوم 24 نيسان/أبريل يوماً وطنياً لإحياء ذكرى الإبادة الأرمنية التي وقعت في العام 1915، وغيرها من عمليات القتل الجماعي التي حدثت في المنطقة. لكن جهود بادروس تعرقلت بسبب وجود جهات موالية صراحةً لتركيا في لبنان، عارضت الجهود الأرمنية الرامية إلى إحياء ذكرى الإبادة.

أجرت "ديوان" مقابلة مع بادروس في أواخر تموز/يوليو عن حملتها، وعن الجهات المُعرقلة، وعن توقعاتها حيال القانون الذي سعت إلى إقراره في البرلمان.