سامر عبود

باحث زائر
مركز كارنيغي للشرق الأوسط
عبود كان باحثاً زائراً في مركز كارنيغي للشرق الأوسط، حيث تركّزت أبحاثه على الاقتصاد السياسي للصراع السوري، ولاسيما مسألة هروب رؤوس الأموال وآثارها على إعادة الإعمار في سورية.
التحصيل العلمي

 حائز على دكتوراه من جامعة إكستر

لغات
  • Arabic
  • English

سامر عبود لم يعد مع مؤسسة كارنيغي.

سامر عبود كان باحثاً زائراً في مركز كارنيغي للشرق الأوسط، حيث تركّزت أبحاثه على الاقتصاد السياسي للصراع السوري، ولاسيما مسألة هروب رؤوس الأموال وآثارها على إعادة الإعمار في سورية. يعمل عبود أيضاً أستاذاً مساعداً للتاريخ والدراسات الدولية في جامعة أركاديا في الولايات المتحدة.

في صيف العام 2013، سيكون عبود زميلاً مقيماً في المعهد الألماني للشؤون الدولية والأمنية، حيث تم منحه "زمالة التحول العربي" Arab Transformation Fellowship عن مشروعه "النخبة الاقتصادية والانتفاضة السورية: التفاوض بشأن الصراع وإدارة التحوّل". وسيعمل على استكشاف الضغوط متعدّدة الاتجاهات التي تعرضت لها النخبة الاقتصادية في سورية خلال الانتفاضة، وآثارها بعد انتهاء الصراع.

نشر عبود على نطاق واسع أبحاثاً عن الاقتصاد السياسي في سورية، بما في ذلك دراستان عن التجارة واقتصاد السوق السورية. وقد ظهرت أعماله في عدد من المجموعات المطبوعة، بما فيها:Economic Transformation and Diffusion of Authoritarian Power in Syria (2012)؛ وAntinomies of Economic Governance in Contemporary Syria (مع فريد لاوسون، 2012)، وLocating the “Social” in the Social Market (يصدر قريباً في العام 2013). وقد ساهم عبود بانتظام في العديد من وسائل الإعلام، مثل قناة الجزيرة الإنكليزية، وشبكة Huffington Post Live، ومجلةجدلية Jadaliyya الإلكترونية.

ملاحظة

أنتم تخرجون الآن من موقع مركز كارنيغي-تسينغوا للسياسة العالمية وتدخلون موقعاً عالمياً آخر لكارنيغي.

请注意...

你将离开清华—卡内基中心网站,进入卡内基其他全球中心的网站。