قطاع الأمن

برنامج العلاقات المدنية - العسكرية في الدول العربية هو مبادرة لتطوير أدوات سياساتية، وبناء خبرات مدنية وعسكرية في الشؤون الدفاعية، وتمكين حوار مدني – عسكري. وهو يهدف إلى تعزيز الإشراف المدني على قطاع الدفاع في الدول العربية، ودعم تحديث القوات المسلحة العربية وتعزيز مهنيّتها. ويشمل المعنيون الرئيسيون في هذا المجال قطاعات الدفاع، والشبكات الأكاديمية، والمجتمع المدني ومراكز الأبحاث، والمسؤولين الحكوميين، ووسائل الإعلام، والبرلمانيين، والوكالات الدولية التي توفِّر المعونة العسكرية.

    • 18 تشرين الأول/أكتوبر 2021
    • فرانس 24
    دالية غانم
    الـمرأة في الجيوش النظامية: معركة من أجل الـمساواة في الـمهام والرتب
    شاهد الآن >
    • 11 كانون الأول/ديسمبر 2019
    • الجزيرة
    يزيد صايغ
    بلا حدود - مع يزيد الصايغ
    شاهد الآن >
    • 15 أيار/مايو 2016
    • أورينت نيوز
    يزيد صايغ
    دور الجيوش العربية في الثورات
    شاهد الآن >

في خضم هذا السوق من الأفكار والعالم المزدحم والمليء بالفوضى والنزاعات على نحو متزايد، تقدّم مؤسسة كارنيغي لصنّاع القرار نظرة معمّقة عالمية ومستقلة واستراتيجية، وأفكاراً جديدة ومبتكرة تعزّز السلام الدولي. انضمّ إلى قائمتنا البريدية لتصبح جزءاً من شبكتنا التي تجمع أكثر من 150 باحثاً في 20 دولة و6 مراكز حول العالم.

إشترك اليوم

تسجّلوا لتلقي رسائل إلكترونية من مركز كارنيغي للشرق الأوسط

  • يزيد صايغ

    باحث رئيسي
    مركز مالكوم كير– كارنيغي للشرق الأوسط
  • آرام نركيزيان

    مستشار أول
    برنامج العلاقات المدنية-العسكرية في الدول العربية
    مركز مالكوم كير– كارنيغي للشرق الأوسط
ملاحظة

أنتم تخرجون الآن من موقع مركز كارنيغي-تسينغوا للسياسة العالمية وتدخلون موقعاً عالمياً آخر لكارنيغي.

请注意...

你将离开清华—卡内基中心网站,进入卡内基其他全球中心的网站。